Home الأخبار تقنية جديدة لتطوير الخلايا الشمسية لإنتاج غازات دفيئة أقل ضررًا

تقنية جديدة لتطوير الخلايا الشمسية لإنتاج غازات دفيئة أقل ضررًا

31
0

نجح باحثون في مجال الكيمياء في تعديل الخلايا الشمسية، بما يمكّنها من إنتاج غازات دفيئة أقل ضررًا، التزامًا بخفض الانبعاثات وتحقيق الحياد الكربوني.

هذا وقد استعمل الباحثون في قسم الكيمياء التابع لجامعة كارولينا الشمالية في تشابل هيل، الرقائق الإلكترونية لحصد طاقة الشمس وتحويلها إلى مركبات عالية الطاقة لديها القدرة على إنتاج وقود صديق للبيئة.

ويُعدّ ثاني أكسيد الكربون هو أحد غازات الدفيئة الرئيسة التي تسهم في تغير المناخ.

ومن خلال تحويله إلى أول أكسيد الكربون، وهو غاز دفيئة أقل ضررًا وعنصر أساس في أنواع الوقود الأكثر تعقيدًا، قال الباحثون، إنهم من المحتمل أن يخففوا من التأثير البيئي لانبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

اترك رد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا