Home عالمي مشروع تخزين الكهرباء المولدة من أمواج البحر

مشروع تخزين الكهرباء المولدة من أمواج البحر

90
0

انضمّت شركة توتال إنرجي (TotalEnergies) إلى مشروع توفير الطاقة المتجددة لتوليد الكهرباء تحت سطح البحر (RSP) في إسكتلندا.

ويعمل المشروع -حاليًا- على تشغيل المعدّات تحت سطح البحر قبالة الساحل الشرقي لجرز أوركني، باستعمال طاقة الأمواج من شركة موشن إنرجي (Mocean Energy) وتخزين الكهرباء تحت سطح البحر من شركة فيرلوم (Verlume).

ويهدف المشروع -الذي يعمل بكامل طاقته- إلى إظهار كيف يمكن الجمع بين التقنيات الخضراء لتوفير كهرباء واتصالات موثوقة منخفضة الكربون، للمعدات الموجودة تحت سطح البحر.

وستعمل شركة توتال إنرجي بدعم من فريق البحث والتطوير التابع لها في مجال الطاقة المحيطية بفرنسا، إلى جانب قائدي المشروع موشن إنرجي وفيرلوم، إلى جانب شركات كبرى مثل بيكر هيوز (Baker Hughes) وسيريكا إنرجي (Serica Energy) وهاربور إنرجي (Harbour Energy).

ربط المشروع الذي تبلغ قيمته مليوني جنيه إسترليني (2.5 مليون دولار أميركي)، محول طاقة الأمواج “بلو إكس” -الذي أنشأته شركة موشن إنرجي في إدنبرة- مع نظام بطاريات تخزين الكهرباء تحت الماء، الذي طوّره متخصصو إدارة الطاقة الذكية في فيرلوم.

ويُعَد النشر في جزر أوركني هو المرحلة الثالثة من مشروع توفير الطاقة المتجددة لتوليد الكهرباء تحت سطح البحر، وأصدرته شركة فيرلوم.

ففي عام 2021، استثمر التحالف 1.6 مليون جنيه إسترليني (مليوني دولار أميركي) في المرحلة الثانية من البرنامج، والتي شهدت التكامل الناجح للتقنيات الأساسية في بيئة اختبار برية في منشأة عمليات فيرلوم في أبردين.

وخضع النموذج الأولي “بلو إكس” التابع لشركة موشن إنرجي -في ذلك الوقت- لبرنامج اختبار صارم في البحر في موقع اختبار تابع لمركز الطاقة البحرية الأوروبي في أوركني؛ إذ ولّدوا الكهرباء الأولى وجمعوا بيانات مهمة حول أداء النموذج وتشغيله.

وصُمم نظام بطاريات تخزين الكهرباء في قاع البحر “هالو” من شركة فيرلوم، خصيصًا للبيئة القاسية تحت الماء؛ ما يقلل من الانبعاثات التشغيلية ويسهل استعمال الطاقة المتجددة من خلال توفير مصدر طاقة موثوق وغير منقطع.

الأساس بالنسبة لـ”هالو” هو نظامه الذكي لإدارة الطاقة “أكسون”، وهو نظام متكامل تمامًا يعمل بشكل مستقل على زيادة سعة البطارية المتاحة في الوقت الفعلي.

يتيح الانضمام إلى المشروع إمكان وصول توتال إنرجي إلى جميع البيانات والنتائج من برنامج الاختبار الموسع، الذي يتم في موقع يقع على بُعد 5 كم شرق بر أوركني الرئيس.

وستتمكن توتال أيضًا من تقديم مدخلات لخطط الاختبار وستُزَوَّد بتقييم جدوى استعمال تقنية الطاقة المتجددة للكهرباء تحت سطح البحر في الموقع الذي تختاره، وفق ما جاء في البيان.

ومن المتوقّع أن تدعم المشاركة أنشطة توتال إنرجي في كل من المملكة المتحدة وخارجها لمعالجة التحول الأوسع للطاقة عبر إنتاجها ومنتجات الطاقة؛ إذ تهدف إلى أن تصبح محايدة للكربون، جنبًا إلى جنب مع المجتمع، بحلول عام 2050.

قال مدير التكنولوجيا والبيانات والابتكارات في توتال إنرجي ديف ماكينون: “توضّح مشاركتنا في مشروع توفير الطاقة المتجددة لتوليد الكهرباء تحت سطح البحر مدى أهمية متابعة الأفكار والتكنولوجيا الجديدة، التي ستدعم إزالة الكربون من أعمال إنتاج النفط والغاز لدينا، هنا في المملكة المتحدة وفي جميع أنحاء العالم.. ويسعدنا أن نشارك ونتطلع إلى رؤية نتائج هذا التعاون”.

وأضاف المدير التجاري في موشن إنرجي إيان كروسلاند: “توتال إنرجي هي شركة عالمية متعددة الطاقة، وهذا الاستثمار الجديد يؤكد الاهتمام الدولي بإمكانات تقنياتنا المدمجة”.

كما قال: “تتمتع شركة توتال إنرجي بتاريخ طويل في إسكتلندا وسِجل حافل لا يُصدَّق في العمليات البحرية، وستكون خبرتها ذات قيمة كبيرة عندما نبدأ في تسويق خط إنتاج بلو ستار (آلة تحويل طاقة الأمواج) الخاص بنا”.

كانت شركة موشن إنرجي قد جمعت 2.2 مليون جنيه إسترليني (2.76 مليون دولار) من الأسهم الجديدة، بالإضافة إلى حصولها على منحة قدرها 500 ألف جنيه إسترليني (627.76 ألف دولار)؛ “لدفع تسويق تقنيات طاقة الأمواج الخاصة بها”، وفق ما نقلته منصة “إنرجي فويس” (Energy Voice).

وقد أطلقت شركة موشن مشروع الطاقة المتجددة للكهرباء تحت سطح البحر في عام 2020، بالاشتراك مع شركة فيرلوم في أبردين.

وحصلت شركة موشن أيضًا على منحة صندوق تحدي التصنيع منخفض الكربون بقيمة 499.5 ألف جنيه إسترليني (627.14 ألف دولار)، والتي تستهدف بشكل خاص التصميم التفصيلي وبناء واختبار الأنظمة الفرعية الرئيسة لآلة تحويل طاقة الأمواج صغيرة الحجم “بلو ستار”.

وقال المدير الإداري والمؤسس المشارك لشركة موشن إنرجي كاميرون ماكنات: “يُعَد هذا الاستثمار الجديد في الأسهم مهمًا لشركة موشن إنرجي، ليس فقط من حيث الكم المستثمر، ولكن أيضًا من حيث نقاط القوة الإضافية والخبرة المتخصصة التي يجلبها المساهمون الجدد لدينا”.

اترك رد

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا